منتديات سما الترفيهيه

شبكه ومنتديات سما&سمسم الترفيهيه
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حياة الامام الحسن عليه السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: حياة الامام الحسن عليه السلام   الجمعة يوليو 18, 2008 7:57 am


حياة الامام الحسن عليه السلام

قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى صدق الله العظيم
االسلام عليك يامولاي ياسيد شباب اهل الجنه
أبوه أميرالمومنين على بن أبى‏طالب عليه السلام و امه سيدة نساء العالمين فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه و اله

و لا أقصر من هذا النسب فى التاريخ و لا اشرف منه فى دنيا الانساب.
مولده
ولد فى المدينة ليلة النصف من شهر رمضان سنة ثلاث للهجرة
و هو بكر أبويه.
و أخذه النبى صلى الله عليه و آله فور ولادته فأذن فى اذنه اليمنى، و أقام فى اليسرى ثم عق عنه. و حلق رأسه و تصدق بزنة شعره فضة فكان وزنه درهما و شيئا و أمر فطلى رأسه طيبا و سنت بذلك العقيقة و التصدق بوزن الشعر.
و سماه حسنا و لم يعرف هذا الاسم فى الجاهلية.
و كناه أبا محمد. و لا كنية له غيرها
القابه:
السبط. السيد. الزكى. المجتبى. التقى.
زوجاته:
تزوج «ام اسحق» بنت طلحة بن عبيدالله. و «حفصة» بنت عبدالرحمن بن ابى‏بكر و «هند» بنت سهيل بن عمرو. «جعدة» بنت الاشعث بن قيس و هى التى اغراها معاوية بقتله فقتلته بالسم .
و لا نعهد انه اختص من الزوجات ـ على التعاقب ـ باكثر من ثمان أو عشر.. على اختلاف الروايتين .. بما فيهن امهات اولاده.
اولاده:
كان له خمسة عشر ولدا بين ذكر و انثى هم زيد و الحسن و عمرو و القاسم و عبدالله و عبدالرحمن و الحسن الاثرم و طلحة و ام‏الحسن وام‏الحسين و فاطمة و ام‏سلمة و رقية و ام عبدالله و فاطمة.
و جاء عقبه من ولديه الحسن و زيد و لايصح الانتساب اليه من غيرهما.
اوصافه:
«لم يكن احد اشبه برسول الله صلى الله عليه و آله وسلم من الحسن بن على عليه السلام خلقا و خلقا و هيأة و هديا و سؤددا».
و قال ابن سعد «كان الحسن و الحسين يخضبان بالسواد».
و قال واصل بن عطاء كان الحسن بن على عليهما السلام عليه سيما الانبياء و بهاء الملوك» .
عبادته:
حج خمسا و عشرين حجة ماشيا و ان المجائب لتقاد معه و اذا ذكر الموت بكى واذا ذكر القبر بكى و اذا ذكر البعث بكى و اذا ذكر الممر على الصراط بكى و اذا ذكر العرض على الله تعالى ذكره شهق شهقة يغشى عليه منها و اذا ذكر الجنة و النار اضطراب السليم و سأل الله الجنة و تعوذ بالله من النارو كان اذا توضا او اذا صلى ارتعدت فرائصه و اصفر لونه.

و قاسم الله تعالى ماله ثلاث مرات و خرج من ماله لله تعالى مرتين ثم هو لايمر فى شى‏ء من احواله الا ذكر الله عزوجل
قالوا و كان أعبد الناس فى زمانه و أزهدهم بالدنيا.
اخلاقه:
قال ابن الزبير فيما رواه ابن كثير(ج 8 ص 37) و الله ما قامت النساء على مثل الحسن بن على».
و قال محمد بن اسحق «ما بلغ احد من الشرف بعد رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم ما بلغ الحسن بن على كان يبسط له على باب داره فاذا خرج و جلس انقطع الطريق فما يمر احد من خلق الله اجلالا له فإذا علم قام و دخل بيته فيمر الناس».
و كان من كرمه انه اتاه رجل فى حاجة فقال له اكتب حاجتك فى رقعة و ارفعها الينا. قال فرفعها اليه فاضعفها له فقال له بعض جلسائه ما كان اعظم بركة الرقعة عليه يا ابن رسول‏الله فقال:
بركتها علينا اعظم حين جعلنا للمعروف اهلا اما علمت ان المعروف ما كان ابتداء من غير مسألة فاما من اعطيته بعد مسألة فانما اعطيته بما بذل لك من وجهه و عسى ان يكون بات ليلته متململا ارقا يميل بين اليأس و الرجا لا يعلم بما يرجع من حاجته أبكابة الرد ام بسرور النجح فياتيك و فرائصه ترعد و قلبه خائف يخفق فان قضيت له حاجته فيما بذل من وجهه فان ذلك اعظم مما نال من معروفك».
و جاءه بعض الاعراب فقال«اعطوه » فوجد فيها عشرون الف درهم. فدفعت اليه، فقال الاعرابى «يا مولاى الا تركتنى ابوح بحاجتى و انشر مدحتى؟ فأنشأ الحسن عليه السلام يقول:
نحن اناس نوالنا خضل‏
يرتع فيه الرجاء و الامل‏
تجود قبل السؤال انفسنا
خوفا على ماء وجه من يسل

مناقبه:
انه سيد شباب أهل الجنة و أحد الاثنين اللذين انحصرت ذرية رسول الله صلى الله عليه و آله فيهما واحد الاربعة الذين باهل بهم النبى نصارى نجران {فَمَنْ حَآجَّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ وَنِسَاءنَا وَنِسَاءكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لَّعْنَةَ اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ }آل عمران61و احد الخمسة (اصحاب الكساء) واحد الاثنى عشر الذين فرض الله طاعتهم على العباد و هو احد المطهرين من الرجس 0(إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيراً }الأحزاب33فى الكتاب واحد الذين جعل الله مودتهم اجرا للرسالة و جعلهم رسول الله احد الثقلين الذين لا يضل من تمسك بهما و هو ريحانة رسول الله صلى الله عليه و آله و حبيبه الذى يحبه و يدعوا الله أن يحب من أحبه.
و بويع بالخلافة بعد وفاة أبيه عليهما السلام فقام بالامر ـ على قصر عهده ـ أحسن قيام و صالح معاوية فى الخامس عشر من شهر جمادى الاولى سنة 41 ـ على أصح الروايات ـ فحفظ الدين و حقن دماء المومنين و جرى فى ذلك وفق التعاليم الخاصة التى رواها عن ابيه عن جده صلى الله عليهما فكانت خلافته الظاهرة سبعة اشهر و اربعة و عشرين يوما.
و كان اذا صلى الغداة فى مسجد رسول الله صلى الله عليه و آله جلس فى مجلسه يذكر الله حتى ترتفع الشمس و يجلس اليه من يجلس من سادات الناس يحدثهم. قال ابن الصباغ (الفصول المهمة ص 159): و يجتمع الناس حوله فيتكلم بما يشفى غليل السائلين و يقطع حجج المجادلين .

وفاته:
و سقى السم المرة الاخيرة فقال لاخيه الحسين عليه السلام: «انى مفارقك و لاحق بربى و قد سقيت السم و رميت بكبدى فى الطست و انى لعارف بمن سقانى السم و من أين دهيت و أنا اخاصمه الى الله عزوجل». ثم قال: و ادفنى مع رسول الله (صلى الله عليه و آله) فانى احق به و ببيته فان أبوا عليك فانشدك الله بالقرابة التى قرب الله عزوجل منك و الرحم الماسة من رسول الله(صلى الله عليه و آله) ان لا تهريق فى امرى محجمة من دم حتى نلقى رسول الله صلى الله عليه و آله فنختصم عليه و نخبره بما كان من الناس الينا».
و اوصى اليه باهله و بولده و تركاته و بما كان اوصى به اليه ابوه اميرالمومنين عليه السلام و دل شيعته على استخلافه للامامة من بعده.
و توفى فى اليوم السابع من شهر صفر سنة 49 ه.
قال ابوالفرج الاصفهانى و اراد معاويه البيعة لابنه يزيد فلم يكن شى‏ء اثقل عيله من امر الحسن بن على و سعد بن ابى وقاص فدس اليهما سما فماتا منه».
و الله سبحانه وتعالى يقول: «وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ }الشعراء227».
مدفنه:
مضوا بالحسن عليه السلام فدفنوه بالبقيع عند جدته فاطمة بنت اسد بن هاشم بن عبد مناف.
قال فى الاصابة: «قال الواقدى: حدثنا داود بن سنان حدثنا ثعلبة بن ابى مالك: شهدت الحسن عليه السلام يوم مات و دفن بالبقيع، فلقد رأيت البقيع و لو طرحت فيه ابرة ما وقعت الا على راس انسان» .
االسلام عليك يامولاي ياسيد شباب اهل الجنه


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Blak hors
عضو ذهبى
عضو ذهبى


ذكر
عدد الرسائل : 380
العمر : 22
العمل/الترفيه : مهرب اي حاجه
المزاج : رايق
تاريخ التسجيل : 19/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: حياة الامام الحسن عليه السلام   الجمعة يوليو 18, 2008 11:33 pm

الله هم صلي عليه
مشكور اخي على المضوع
وجزاك الله الف خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
@@ليدي الشقية@@
مشرف
مشرف


انثى
عدد الرسائل : 572
العمر : 22
العمل/الترفيه : متوكله على الله
المزاج : عالى اوووووووووي
تاريخ التسجيل : 22/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: حياة الامام الحسن عليه السلام   الجمعة أغسطس 08, 2008 12:50 am

تسلم ايدك على الموضوع الجميل

وجزاك الله خيرا

تقبل مرورري

_________________



لو ان الحياه تقاس بالسعاده فكتبو على قبري مات قبل ان يولد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حياة الامام الحسن عليه السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سما الترفيهيه :: «(·´¯`·.·÷المنتـدى الأسلامى÷·.·´¯`·)» :: الملتـقـى الإسلامـى-
انتقل الى: